اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا .

12:35 مساءً , الإثنين 16 يوليو 2018


الأقسام الفرعية

مواعظ تناسب أن تكون خطبة ثانية

مواعظ تناسب أن تكون خطبة ثانية

[ 1] محتويات 07-04-2013

مقدمة مقترحة للخطبة الأولى والثانية

خطب من جامع الاميرة العنود

[ 2] محتويات 06-30-2013

المقدمة

بقلم خطيب جامع الأميرة العنود بحائل

[ 1] محتويات 06-30-2013

محتويات

07-25-2013 | 0 | 0 | 636

الصلاة

*فَإِنَّ أُمَّتَنَا الْإِسْلَامِيَّةَ كَمَا هُوَ مَعْلُومٌ تَعِيشُ وَضْعًا مَرِيرًا فِي مَجَالَاتٍ شَتَّى؛ (وَمَا أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ



07-25-2013 | 0 | 0 | 775

العطلة الصيفية

*فَإِنَّ الْفَرَاغَ يُعَدُّ وَاحِدًا مِنَ النِّعَمِ الَّتِي يُسْأَلُ عَنْهَا الْعَبْدُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ, أَيْنَ صُرِفَتْ؟! وَهَلْ أُدِّيَ شُكْرُهَا, أَمْ لَا؟! قَالَ تَعَالَى: (ثُمَّ لَتُسْ



07-25-2013 | 0 | 0 | 637

الصبر

*فَفِي الْبُخَارِيِّ, عَنْ خَبَّابِ بْنِ الْأَرَتِّ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ قَالَ: شَكَوْنَا إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَهُوَ مُتَوَسِّدٌ بُرْدَةً لَهُ فِي ظِلِّ الْك



07-21-2013 | 0 | 0 | 778

موقف المسلم من الفتن

*فَإِنَّ مِنْ خَصَائِصِ رِسَالَةِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ مَا مِنْ خَيْرٍ إِلَّا وَدَلَّ عَلَيْهِ، وَمَا مِنْ شَرٍّ إِلَّا وَحَذَّرَ مِنْهُ، وَقَدْ كَانَ مِمَّا حَذَ



07-21-2013 | 0 | 0 | 694

الشائعات

*فَمُنْذُ خَلَقَ اللهُ الْخَلِيقَةَ, وَالصِّرَاعُ بَيْنَ الْحَقِّ وَالْبَاطِلِ, قَائِمٌ عَلَى أَشُدِّهِ، وَكَانَ هَذَا الصِّرَاعُ يَسْتَهْدِفُ جَسَدَ الْإِنْسَانِ, وَمُقَدَّرَاتِهِ، إِلَّا أَن



07-19-2013 | 0 | 0 | 674

الدعاء

*فَاتَّقُوا اللهَ تَعَالَى مَعَاشِرَ الْمُؤْمِنِينَ، وَتَعَرَّضُوا لِنَفَحَاتِ الْمَوْلَى فِي جَمِيعِ الْأَوْقَاتِ بِالدُّعَاءِ, وَالرَّجَاءِ، وَاعْلَمُوا أَنَّ الدُّعَاءَ يَجْلِبُ الْخَيْرَات



07-19-2013 | 0 | 0 | 651

الحذر من التهاون في أداء الدين

*فَلَقَدْ حَذَّرَ الْإِسْلَامُ مِنَ التَّهَاوُنِ فِي أَدَاءِ الدَّيْنِ، أَوِ الْمُمَاطَلَةِ فِي قَضَائِهِ، فَقَالَ تَعَالَى: (يَـا أَيُّهَا ٱلَّذِينَ ءامَنُواْ لَا تَأْكُلُواْ أَمْوٰلَكُمْ بَي



07-19-2013 | 0 | 0 | 759

قارون

*فَلَقَدْ كَانَ قَارُونُ مِنْ أَقْرِبَاءِ مُوسَى عَلَيْهِ السَّلَامُ، وَقَدْ آتَاهُ اللهُ كَثِيرًا مِنَ الْمَالِ، حَتَّى إِنَّ مَفَاتَيِحَ خَزَائِنِ أَمْوَالِهِ لَيَصْعُبُ عَلَى الْجَمَاعَةِ م



07-19-2013 | 0 | 0 | 767

فضل إنظار المعسر

*فَأَمَرَتِ الشَّرِيعَةُ الْإِسْلَامِيَّةُ بِحُسْنِ الْأَدَاءِ، وَالْإِكْرَامِ لِلدَّائِنِ عِنْدَ الْقَضَاءِ، فَفِي صَحِيحِ مُسْلِمٍ, أَنّ النبيَ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ اسْتَسْلَفَ مِ



07-19-2013 | 0 | 0 | 663

مملكة سبأ

*فَقَالَ تَعَالَى: (لَقَدْ كَانَ لِسَبَإٍ فِي مَسْكَنِهِمْ آيَةٌ جَنَّتَانِ عَنْ يَمِينٍ وَشِمَالٍ كُلُوا مِنْ رِزْقِ رَبِّكُمْ وَاشْكُرُوا لَهُ بَلْدَةٌ طَيِّبَةٌ وَرَبٌّ غَفُورٌ * فَأَعْرَضُ



07-13-2013 | 0 | 0 | 591

وجوب صلاة الجماعة

*فَإنَّ مَقَامَ الصَّلَاةِ فِي دِينِ الْإِسْلَامِ عَظِيمٌ, فَهِيَ الرُّكْنُ الثَّانِي مِنْ أَرْكَانِ الْإِسْلَامِ, وَهِيَ الْفَارِقَةُ بَيْنَ الْمُسْلِمِ, وَالْكَافِرِ, فَفِي صَحِيحِ مُسْلِمٍ,



07-13-2013 | 0 | 0 | 748

رمضان مسائل فقهية 2

*فَإِكْمَالًا لِمَا تَقَدَّمَ فِي الْخُطْبَةِ الْمَاضِيَةِ, فَنَتَنَاوَلُ بّْعْضًا مِنَ الْمَسَائِلِ الْفِقْهِيَّةِ الْمُتَعَلِّقَةِ بِهَذَا الشَّهْرِ: يَجُوزُ لِلصَّائِمِ أَنْ يَغْتَسِلَ, وَ



07-13-2013 | 0 | 0 | 611

الحج

*فَلَقَدْ جَاءَ إِبْرَاهِيمُ عَلَيْهِ السَّلَامُ بِزَوْجِهِ هَاجَرَ وَابْنِهَا الرَّضِيعِ إِسْمَاعِيلَ حَتَّى وَضَعَهُمَا عِنْدَ الْبَيْتِ الْعَتِيقِ، عِنْدَ دَوْحَةٍ فَوْقَ زَمْزَمَ ف



07-13-2013 | 0 | 0 | 539

حفظ اللسان

*فَدِينُ الْإِسْلَامِ، قَدْ هَدَى إِلَى أَرْقَى الْأَخْلَاقِ، وَأَرْشَدَ إِلَى أَكْمَلِ الْآدَابِ، وَنَهَى عَنْ مَسَاوِئِ الْأَفْعَالِ, وَالْأَقْوَالِ، وَإِنَّ مِمَّا وَجَّهَ إِلَيْهِ الْإِسْل



07-10-2013 | 0 | 0 | 582

المخدرات والمسكرات

* فَلقَدْ قَامَ أَمِيرُ الْمُؤْمِنِينَ عُثْمَانُ بْنُ عَفَّانَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ خَطِيبًا, فَقَالَ: أَيُّهَا النَّاسُ، اتَّقُوا الْخَمْرَ، فَإِنَّهَا أُمُّ الْخَبَائِثِ، وَإِنَّ رَجُلًا مِمَ



07-10-2013 | 0 | 0 | 772

وصايا أبي الدرداء 2

*فَمِنْ حِكَمِ الْحَكِيمِ أَبِي الدَّرْدَاءِ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ أَنَّهُ مَرَّ عَلَى رَجُلٍ قَدْ عَمِلَ ذَنبًا, فَعَلِمَ بِذَنبِهِ أُنَاسٌ, فَأَخَذُوا يَسُبُّونَهُ, فَقَالَ لَهُمْ أبو الدَّرْد



07-10-2013 | 0 | 0 | 757

الأمل

*فَلَقدْ جَعَلَ اللهُ تَعَالَى الْحَيَاةَ الدُّنْيَا كَثِيرَةَ التَّقَلُّبِ, فَلَا تَسْتَقِيمُ لِأَحَدٍ عَلَى حَالٍ, وَلَا تَصْفُو لِمَخْلُوقٍ مِنَ الْكَدَرِ، فَفِيهَا خَيْرٌ وَشَرٌّ، وَصَلَاح



07-10-2013 | 0 | 0 | 1.0K

وصايا أبي الدرداء 1

*فَكَانَ أَبُو الدَّرْدَاءِ عُوَيْمِرُ بْنُ زَيْدٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ ذَا حِكمَةٍ بَلِيغَةٍ، تَأَثَّرَ النَّاسُ بِكَلامِهِ, وَعَمَلِهِ، حَتَّى أَصْبَحَ وَاعِظًا لَهُم, نَاطِقًا, وَصَامِتًا.



07-10-2013 | 0 | 0 | 773

الإسراف والتبذير

*فَأَتَى الْإِسْلَامُ هِدَايةً لِلنّاسِ وَنُورًا, يُخْرِجُ اللهُ بِهِ مَنْ شَاءَ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ، وَجَاءَ الْإِسْلَامُ كَذَلِكَ مُؤَكِّدًا عَلَى وُجُوبِ لُزُومِ مَنْهَجِ الْوَ



07-10-2013 | 0 | 0 | 645

الأسباب الموجبة لظلال العرش

*فَتَدْنُو الشَّمْسُ مِنَ الْخَلَائِقِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ مِقْدَارَ مِيلٍ، فَيَكُونُ النَّاسُ فِي الْعَرَقِ علَى قَدْرِ أَعْمَالِهِمْ، فَمِنْهُمْ مَنْ يَكُونُ الْعَرَقُ إِلَى كَعْبَيْهِ، وَمِ